• ×

11:34 مساءً , الخميس 14 رجب 1440 / 21 مارس 2019

- آخر تحديث منذ 11 ساعة

منار الإسلام

السؤال رقم (4283) :حكم الجثة مجهولة الهوية والديانة ؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 نص الفتوى : أنا موظف في شرطة الخبر وقد باشرنا حالة وفاة واتضح انها (جثة) متحللة لأنثى وبعد أخذ كافة الإجراءات وصدور تقرير الطب الشرعي لم نستطع التعرف على الجثة سوى أنها انثى في العقد السادس، السؤال هل يُصلى عليها وتدفن في مقابر المسلمين أفتونا مأجورين ؟؟
الجواب: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله. أما بعد:
فإذا وجد رجل أو امرأة ميتة ولم يعلم حاله أمسلم أم كافر فيلجأ في هذه الحال للعلامات الفارقة قدر المستطاع ، كالختان إن كان في بلد لا يختتن كفار أهله ، أو نوع اللباس أو الخضاب ، أو أي علامة يمكن أن ترشد إلى حاله من إسلام أو كفر، فإن لم يتبين شيء من ذلك ، فإنه ينظر في البلد الذي مات فيه ، فإن كان في بلد إسلام حكم له بحكمها وغسل وصلي عليه ، وإن كان في دار كفر لم يغسل ولم يصل عليه ، لأن الأصل أن من كان في دار فهو من أهلها ، ويثبت له حكمها ما لم يقم دليل يدل على خلاف هذا الأصل .وذلك لما ثبت في صحيحي البخاري ومسلم عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما عَنْ الصَّعْبِ بْنِ جَثَّامَةَ - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ - قَالَ : مَرَّ بِيَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِالْأَبْوَاءِ أَوْ بِوَدَّانَ ، وَسُئِلَ عَنْ أَهْلِ الدَّارِ يُبَيَّتُونَ مِنْ الْمُشْرِكِينَ فَيُصَابُ مِنْ نِسَائِهِمْ وَذَرَارِيِّهِمْ؟ قَالَ : (هُمْ مِنْهُمْ)
وعليه فما دامت هذه البنت توفيت في بلادنا فالأصل أنه يحكم بإسلامها فتغسل ويصلى عليها وتدفن في مقابرنا نحن المسلمين..
والله أعلم. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
بواسطة : admin4
 0  0  91
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:34 مساءً الخميس 14 رجب 1440 / 21 مارس 2019.


Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.