• ×

11:31 مساءً , الخميس 14 رجب 1440 / 21 مارس 2019

- آخر تحديث منذ 11 ساعة

منار الإسلام

السؤال رقم (3025): حكم الأعياد المبتدعة : 3/3/1439 هــ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 بــســم الله الـرحمن الرحيم. رشيد قاسم من الجزائر : شيخنا الفاضل السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته، أما بعد . نحن عمال في شركة وطنية مختلطة مع الأجانب، في الأعياد الوطنية والدينية يقدم لنا وجبة كما تعرف هنا بوجبة خاصة بحكم عملنا، نعمل 12 ساعة في اليوم و أثناء عملنا نتناول وجبة الغذاء أو العشاء في مكان العمل حيث يجلبون لنا الطعام الى مقر عملنا ، بعض الاخوة أشار إلينا بعدم جواز هذا الطعام إلا بالقدر اليسير الذي يسد حاجياتنا و الامتناع عن تناول الحلويات وأي طعام آخر زائد عن المعتاد ، علما أنه كل شيء زائد يقومون بالتخلص منه برميه في المزبلة ( أكرمكم الله) ، ما حكم هذا الطعام المقدم في هذه الأعياد عامة والذي يقدم في بمناسبة ميلاد المسيح عليه السلام خاصة ؟ وإذا كان الحكم الامتناع ماذا يصنع بالطعام علما أنه سيرمى. جزاكم الله خيرا والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أما بعد:
فأولاً: لا يجوز الاحتفال بما يسمى بالأعياد الوطنية والدينية الخاصة بالكفار ولا المشاركة فيها بتقديم الهدايا أو قبولها سواء كان طعاماً أو غيره والواجب على السائل أو غيره إنكار ذلك حسب استطاعته والامتناع من تقديم أي هدية أو تهنئة بتلك المناسبات.
ثانياً: لا يجوز للمسلم أن يأكل مما يصنعه اليهود أو النصارى أو المشركون من الأطعمة لأعيادهم، ولا يجوز أيضاً للمسلم أن يقبل منهم هدية من أجل عيدهم ، لما في ذلك من تكريمهم والتعاون معهم في إظهار شعائرهم.
والله أعلم. وصلَّى الله وسلَّم على عبده ورسوله محمَّدٍ وعلى آله وصحبه.
بواسطة : admin2
 0  0  419
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:31 مساءً الخميس 14 رجب 1440 / 21 مارس 2019.


Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.