• ×

02:02 صباحًا , الأحد 18 ذو القعدة 1440 / 21 يوليو 2019

- آخر تحديث منذ يوم

منار الإسلام

السؤال رقم (2936) : ماذا على أختى المخطوبة تجاه خطيبها ؟ بتاريخ 23 / 6 / 1438هـ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 السؤال رقم (2936) : لدي أخت خطبت من قريب لطرف سعودي في فترة الخطبة لم تكن تكلمه أو تكشف امامه ثم صدرت الموافقة من الجهات الرسمية ، فصارت تكلمه على الهاتف ويأتي للزيارة وتدخل أمامه مغطية رأسها فقط (أي تكشف وجهها وتلبس ملابس عادية أي تنور وبلوزة) فهل هذا جائز شرعا (علما أن أهلي يحتجون بالجواز لأن الموافقة صدرت وهناك قبول من الطرفين وأن الموافقة قبل صدورها لابد من كتابة ورقة بخط الوالد يبين فيها موافقة لتزويج ابنته ، فقال اهلي بما ان والدي كتب الموافقة تعتبر زوجته)، علما أن عقد النكاح لم يتم بعد ، وإنما قد قدم الطلب للمحكمة فقط. أرجو التفصيل في ذلك لأني تجادلت كثيرا مع الأهل.
الجواب: الحمد لله والصلام والسلام على رسول الله. أما بعد.
فيشترط لصحة الزواج: رضا الزوجين، وحضور ولي المرأة،وشاهدين عدلين من المسلمين، وخلو الزوجين من الموانع. فإذا توفر هذه الشروط، وحصل العقد بالإيجاب والقبول من الولي والزوج، فقد تم النكاح وأصبحت هذه المرأة زوجة لهذا الشخص وأما توثيقه في المحكمة فلأجل حفظ الحقوق وقطع النزاع.
وبناء عليه إذا كان الواقع كما ذكرت وتمت الموافقة من قبل الوالد وكتب ذلك بخط يده وبين في الكتابة موافقته لتزويج ابنته لهذا الشخص وتم الرضى بين الطرفين وحضور الشهود فلا بأس أن تكلمه او تكشف أمامه وجهها ونحو ذلك مما ذكرته إن كان قد تم العقد بين الزوج وزوجته ولو لم يتم توثيقه من المحكمة، أما إن لم يكن تم العقد فهي أجنبية عنه ولا يجوز أن يراها إلا رؤية الخاطب للمخطوبة .
والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
بواسطة : admin2
 0  0  299
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:02 صباحًا الأحد 18 ذو القعدة 1440 / 21 يوليو 2019.


Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.